الرئيسية / قضايا أممية / القضية الفلسطينية / شبيبة النهج الديمقراطي تدين عدوان الكيان الصهيوني وسياسات التطبيع

شبيبة النهج الديمقراطي تدين عدوان الكيان الصهيوني وسياسات التطبيع

ندين عدوان الكيان الصهيوني وسياسات التطبيع، وندعو للاستمرار في كل أشكال التضامن مع الشعب الفلسطيني ومقاومته

يتابع المكتب الوطني لشبيبة النهج الديمقراطي باهتمام شديد تطور الأوضاع بفلسطين جراء انتهاكات الكيان الصهيوني المستمرة لحقوق الشعب الفلسطيني والتي ازدادت حدتها مؤخرا، حيث يعمد الكيان الصهيوني إلى استغلال انبطاح الأنظمة العربية الرجعية وهرولتها نحو تطبيع علاقاتها معه برعاية الامبريالية الأمريكية، ليستكمل سياسات الأبارتايد الصهيوني والتطهير العرقي خصوصا في القدس وبالضبط بحي الشيخ جراح، لكن هبة المقدسيين والشعب الفلسطيني عامة بالداخل المحتل وبالضفة وبقطاع غزة أربكت حسابات الصهاينة خصوصا مع موجة التضامن العارمة في المنطقة العربية والمغاربية وباقي بلدان العالم المناصرة للشعب الفلسطيني والمنددة بانتهاكات الكيان الصهيوني، وأمام تزايد اعتداءات جيش الاحتلال مدعوما بالمستوطنين الفاشيين والتي أدت الى استشهاد العشرات من الفلسطينيين والمئات من الجرحى فكان رد فصائل المقاومة بشكل وحدوي عبر الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية في إطار “معركة سيف القدس” دفاعا عن الشعب الفلسطيني ومقدساته.

إن شبيبة النهج الديمقراطي وهي تستحضر كفاح الشعب الفلسطيني المشروع ضد الأعمال الاجرامية للكيان الصهيوني ومن أجل نيل استقلاله وحريته، فإنها تعلن ما يلي:

1. إدانتها الشديدة لاعتداءات الكيان الصهيوني المستمرة في حق الشعب الفلسطيني عامة وبالقدس خصوصا مع محاولات تهجير السكان الأصليين من حي الشيخ جراح وانتهاك حرمة الأقصى والاعتداء على المصليين

2. شجبها لتواطئ الأنظمة العربية العميلة مع جرائم الكيان الصهيوني وصمتها المريب اتجاه جرائمه الإنسانية وهرولتها بالمقابل لتطبيع علاقاتها معه ضدا على مصالح الشعب الفلسطيني وحقوقه التاريخية في إقامة دولته المستقلة عاصمتها القدس.

3. إدانتها للنظام المخزني المطبع مع الكيان الصهيوني وتعامله القمعي مع الوقفات الاحتجاجية التضامنية مع الشعب الفلسطيني في كل من الرباط والدار البيضاء يوم الأربعاء 10 ماي 2021 وبباقي مناطق المغرب.

4. اعتزازها بحجم التضامن الشعبي بالمنطقة العربية والمغاربية مع قضية الشعب الفلسطيني والذي يعكس وحدة شعوب المنطقة ومصيرها المشترك

5. تحياتها لنضال الشعب الفلسطيني البطل وهبته الشعبية بالقدس والداخل الفلسطيني المحتل وبقطاع غزة والضفة الغربية ورد فصائل المقاومة الفلسطينية على العدوان الصهيوني الغاشم

6. دعوتها كافة القوى الحية بالبلاد وفي مقدمتها التنظيمات الشبيبية المناضلة إلى الاستمرار في التضامن مع الشعب الفلسطيني في كفاحه المشروع وإلى الاحتجاج ضد تطبيع النظام المخزني مع الكيان الصهيوني وتصعيد النضال من أجل سن قانون يجرم التطبيع.

عن المكتب الوطني
الرباط في 12 ماي 2021

اترك تعليقاً