الرئيسية / بيانات / الشبيبة بالشمال و الريف تندد بالاحكام الانتقامية

الشبيبة بالشمال و الريف تندد بالاحكام الانتقامية

Share

شبيبة النهج الديمقراطي
جهة الشمال و الريف
                          
  بيان

عقدت شبيبة النهج الديمقراطي لجهة الشمال و الريف لقاءا تنظيميا للوقوف على مجموعة من القضايا التنظيمية والسياسة التي تخص التنظيم بشكل خاص و الجهة بشكل عام و من مجملها الأحكام القاسية و الصورية في حق معتقلي الحراك الشعبي بالريف ،حيث تابعت شبيبة النهج الديمقراطي بالجهة بغضب وإستنكار شديدين مسرحية المحاكمة الاستئنافية التي أكدت مرة أخرى للمشككين في عدم إستقلالية القضاء حيث ثبتت على معتقلي الحراك الأحكام الإبتدائية التي وزعت خلالها قرون من السجن عليهم ، الأمر الذي يؤكد الوجه الحقيقي للنظام المخزني في تعاطيه مع المطالب الشعبية و عجزه عن تقديم حلول ملموسة لها سوى القمع والإعتقال ومزيدا من التهميش للمنطقة وأبنائها خصوصا منهم الشباب و الشابات التي إرتفعت نسبة البطالة في صفوفهم مع إنسداد الأفق ، ليبقى خيار الهجرة عبر قوارب الموت منفذا غير مضمون وهروبا من بؤس الواقع بالمنطقة، وكل هذا يفنذ الشعارات المخزنية من قبيل التنمية البشرية المستدامة والجهوية المتقدمة و بناءا على كل ماسبق فاننا في شبيبة النهج الديمقراطي جهة الشمال و الريف نعلن ما يلي :

1 إدانتنا لهذه الأحكام الجائرة في حق معتقلي الحراك الشعبي بالريف و الصحفي حميد المهدوي.

2 مطالبتنا إطلاق سراح كافة المعتقليين السياسيين دون قيد او شرط.

3 تاكيدنا على ان هده الأحكام لن تزيد الا تأزيما للأوضاع و تحميلنا المسؤولية لما ستؤول إليه الأوضاع لنظام المخزني.

4 تضامننا مع كافة الحركات الاحتجاجية (طلبة ،معطليين ،أساتدة ،اطباء ، ممرضين ، عمال … ) و استعدادنا للانخراط فيها.

5- تعازينا الحارة لعائلات العاملات الزراعيات ضحايا الحادثة الأليمة بنواحي العرائش و تأكيدنا على جشع الباطرونا التي لم توفر لهن ابسط شروط الشغل الكريم وغياب دور الدولة في رصد الإنتهاكات التي تخترق القطاع .

6 انخراطنا في كافة الأشكال النضالية لمواجهة الإعتقال السياسي و المطالبة باطلاق سراح كافة المعتقليين السياسيين و على راسهم معتقلي حراك الريف وجرادة.

7 دعوتنا لكافة القوى الديمقراطية و الحية بالجهة لرص صفوفها في إطار جبهة شبابية لمواجهة القمع و التضييق و التهميش و الإعتقال.
8 تهنئتنا لرفيقنا زين العابدين الراضي على معانقته الحرية بعد قضائه سنة سجنا نافذا.

شبيبة النهج الديمقراطي
جهة الشمال و الريف

تطوان 06.04.2019

Share

اترك تعليقاً