الرئيسية / قضايا وطنية / سياسة / هكذا تعاملت سلطات وجدة مع النهج الديمقراطي بجهة الشرق

هكذا تعاملت سلطات وجدة مع النهج الديمقراطي بجهة الشرق

Share

النهج الديمقراطي

 بالجهة الشرقية   

الكتاب الجهوية                 

بلاغبخصوص رفض قائد المقاطعة الثامنة و باشا المدينة بوجدة تسلم الملف القانوني للكتابة الجهوية.

    في خطوة متنافية مع قانون الأحزاب و مع الحق في التنظيم السياسي امتنعت قيادة الدائرة الثامنة بوجدة  تسلم ملف الإيداع القانوني للكتابة الجهوية للنهج الديمقراطي المنبثقة عن المؤتمر الجهوي الأول المنعقد يوم الأحد 14 أكتوبر 2018 بمقر الكنفدرالية الديمقراطية للشغل، مبتكرة مبررات لا ينص عليها قانون الأحزاب و خصوصا منه المادة 16 المتعلقة بهيكلة فروع حزب قانوني ، و قد أرسلت الكتابة الجهوية الملف القانوني عبر مفوض قضائي لكن القائد أمعن في رفض تسلم الملف ، كما قابل أعضاء من الكتابة الجهوية باشا المدينة الذي أكد نفس الموقف اللاقانوني .

   إن الكتابة الجهوية المجتمعة يومه الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 بوجدة تسجل ما يلي :

1- تعتبر هذا السلوك السلطوي و التسلطي المتهور ، بالقدر الذي يخرق قانون الأحزاب المعمول به ، فهو سلوك مرفوض من كل الزوايا القانونية و السياسية ، و يتنافى مع الحق في التنظيم المكفول دستوريا ، و يشكل اعتراضا ساطعا و غير مقبول على الممارسة الحزبية القانونية المستقلة و يزكي العقلية الاستبدادية السائدة .  

2- تستنكر هذا الشطط السلطوي و تطالب والي جهة الشرق و وزير الداخلية بتصحيح هذه الوضعية و مد الكتابة الجهوية بحقها في وصل الإيداع القانوني  .

3-  تؤكد تشبثها بالحق في العمل السياسي المنظم كحق تم اكتسابه بفضل تضحيات جسام قدمتها القوى التقدميةو الديمقراطية و ضمنها النهج الديمقراطي، و بالحق في اللجوء إلى كافة الوسائل النضالية لحماية الحق في التنظيم .

                 الكتابة الجهوية للجهة الشرقية

                                          الكاتب الجهوي

Share

اترك تعليقاً