الرئيسية / قضايا وطنية / سياسة / حصاد اليوم..قادة الحراك وراء القضبان و المخزن يمعن في بلطجته

حصاد اليوم..قادة الحراك وراء القضبان و المخزن يمعن في بلطجته

رشيد / الرباط

    شهدت عدة مدن مغربية وقفات احتجاجية على أرضية المطالب المحلية وللتضامن مع الريف المطالبة بإطلاق سراح معتقلي حراك الريف، حيث تعرضت هذه الوقفات تدخلات عنيفة لآلة القمع المخزنية، من بينها الرباط و جرسيف، حيث تم تعنيف المحتجين بطريقة وحشية نتج عنها حالة كسر، كما تم نقل عدد من الجرحى إلى المستشفيات. فقد شهدت وقفة مدينة جرسيف سلسلة من الاعتقلالات وسط المحتجين، أطلق سراحهم فيما بعد.

   وارتباطا بذات الموضوع، قضت المحكمة الابتدائية بالحسيمة مساء يوم الاثنين الماضي بإدانة ناشطين من الحراك الشعبي، والحكم عليهما بسنتين سجنا نافذة للأول وسنة ونصف للثاني. كمى استدعى قاضي التحقيق زوال اليوم الاثنين 8 معتقلين (من مجموعة جلول وأخرين)، قصد إعادة إجراء تحقيق اعدادي واحاطتهم بالتهم الإضافية التي التمس الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بالدارالبيضاء التحقيق معهم بخصوصها.

   كما تم ترحيل عدد من المعتقلين من نشطاء الحراك المحكومين بسنة ونصف سجناً نافذاً بالحسيمة، إلى سجن تاوريرت بعد إصرارهم عن الدخول في إضراب مفتوح عن الطعام.. من جهة اخرى استدعت السلطات البلجيكية القنصل المغربي بعد أن ورد إسمه على لسان “العياشة” المعتقلين لدى الشرطة على خلفية إعتدائهم على المتظاهرين الداعمين لحراك الريف..

اترك تعليقاً