الرئيسية / الحركة الطلابية / قضايا طلابية / متابعة إعلامية لتخليد الذكرى 52 لانتفاضة 23 مارس 1965

متابعة إعلامية لتخليد الذكرى 52 لانتفاضة 23 مارس 1965

Share

تقرير حول تخليد ذكرى 23 مارس محليا ووطنيا

متابعة إعلامية للرفيق سعد.


1-     على المستوى المحلي
انسجاما والتقاليد النضالية الراسخة للإتحاد الوطني لطلبة المغرب وتوجهه الطلابي الديمقراطي خلدت مجموعة من المواقع الجامعية الذكرى 52 لانتفاضة 23 مارس 1965 المجيدة للتعريف بهذه الانتفاضة وبالتضحيات الجسام التي يقدمها الشعب المغربي دفاعا عن مكتسباته في مقدمتها الحق في تعليم عمومي و مجاني و جيد وكذلك لمناقشة سبل النهوض بالأوضاع الحالية للحركة الطلابية والجامعة.
– موقع الرباط:
تم تخليد ذكرى انتفاضة 23 مارس بشكل أوطامي تحت شعار:" حركة طلابية منظمة، مستقلة، مكافحة وموحدة سبيلنا لتحصين حقوق الطلاب والدفاع عن الحريات النقابية والسياسية" و ذلك يومي 22 و 23 مارس بكلية الاداب و العلوم الإنسانية –العرفان. 
خلال الفترة الصباحية من اليوم الأول تم فتح حلقية نقاش مركزية حول انتفاضة 23 مارس-الأسباب والنتائج والتي عرفت تفاعلا من طرف الطلاب ومناضلي ومناضلات الموقع، تلتها في الفترة المسائية تنظيم مائدة مستديرة حول السياسات التعليمية بالمغرب بحضور ممثل عن لجنة المتابعة المنبثقة عن اللقاء التشاوري الثاني لاقاف مصادر المقر المركزي للاتحاد الوطني لطلبة المغرب.
 في اليوم الثاني تم تنظيم حلقية نقاش حول تاريخ الاتحاد الوطني لطلبة المغرب و وحدة الحركة الطلابية في الفترة الصباحية، ثم تلتها في الفترة المسائية أمسية ملتزمة تضمنت أغاني ملتزمة وإبداعات طلابية.
كلا اليومين كانا مصحوبين بأروقة كتب وملصقات ودردشات حول قضية المرأة والفلسطينية وشهداء الشعب المغربي.
–  موقع مراكش:
تم تخليد ذكرى انتفاضة 23 مارس بشكل اوطامي تحت شعار :"من اجل عمل وحدوي سبيلنا لبناء حركة طلابية مكافحة و مستقلة للدفاع عن الحريات السياسية والنقابية للجماهير وربط النضال الطلابي بالنضال الشعبي" و ذلك يومي 22 و 23 مارس بكلية الآداب والعلوم الإنسانية.
 الفترة الصباحية من اليوم الأول تم تنظيم حلقية افتتاحية تلتها في الفترة المسائية نقاش حول وحدة الحركة الطلابية.
 في اليوم الثاني تم تنظيم مائدة مستديرة حول "أزمة التعليم" تلتها في الفترة المسائية نقاش حلة تسليع الخدمات الاجتماعية. 
كلا اليومين كانا مصحوبين بأروقة وكتب وملصقات ودردشات طلابية.
–  موقع القنيطرة:
تم تخليد ذكرى 23 مارس المجيدة بشكل أوطامي يوم 23 مارس 2017 عبر تنظيم يوم نضالي افتتح في الفترة الصباحية بحلقية نقاش بكلية الآداب والعلوم الإنسانية حول "انتفاضة 23 مارس المجيدة". تلتها في الفترة المسائية وقفة قرب الحي الجامعي الساكنية على الساعة السابعة مساء، انطلقت بعدها مسيرة صوب الحي الجامعي "الساكنية" ليتم عقد حلقية نقاش حول "الحركة الطلابية: الواقع والآفاق"
–  موقع أزرو-آيت ملول:
خلد فصيل طلبة اليسار التقدمي ذكرى 23 مارس بالمركب الجامعي آيت ملول وذلك بتنظيم حلقية نقاش حول الانتفاضة المجيدة  صباحا من يوم 23 مارس. ومساء بنقاشات مع طلبة في المقصف حول مجموعة من القضايا الراهنة المتعلقة بالحركة طلابية.
– موقع أكادير:
نظم فصيل الطلبة الثوريون -موقع أكادير- يوما اشعاعيا
 تحت شعار : " وحدة النضال الطلابي سبيلنا لتحقيق تعليم مجاني ديمقراطي علماني و جيد"، و ذلك يوم الجمعة 24 مارس 2017.
كانت برمجته على الشكل التالي: 
 في الفترة الصباحية من اليوم نظم في رواق الفصيل نقاش عمومي بعنوان "موقع النضال الطلابي من واقع النضال العام للكادحين" لقي إقبالا و تفاعلا من قبل الطلبة، تطرق فيه المتدخلون لسبل جعل النضال الطلابي ينخرط في مجمل النضالات الشعبية و العمالية، منتقدين بذلك الرؤى والممارسات التي جعلت الجامعة تنفصل عن محيطها الشعبي ونضالاته.
بالنسبة للفترة المسائية نظم الفصيل شكل مركزي بساحة سعيدة  بعنوان " نضال الطلاب من أجل مطالبهم النقابية والديموقراطية في ظل أزمة الحركة الطلابية"، عرف هو الاخر تجاوب عدد مهم من الطلبة و بعض المكونات السياسية المتواجدة بالموقع، حيث عبر كل عن موقفه من الازمة و سبل تجاوزها.
ملحوظة: تخلل هذا اليوم رواق للكتب و المطبوعات.
– موقع خريبكة:
تم تخليد ذكرى 23 مارس المجيدة من طرف فصيل الطلبة الديمقراطيين التقدميين من خلال تنظيم مائدة مستديرة حول موضوع "23 مارس دروس..وعبر" حيث عرفت نقاشا متميزا وتفاعلات حول أسباب ونتائج انتفاضة 23 مارس المجيدة وسبل الدفاع عن قضية التعليم.
2-    على مستوى الوطني
استجابة لنداء لجنة المتابعة المنبثقة عن اللقاء التشاوري الثاني لإيقاف مصادر المقر المركزي للاتحاد الوطني لطلبة المغرب خلدت مجموعة من المواقع الجامعية والفصائل الطلابية الديمقراطية التقدمية ومجموعة من القوى السياسيىة والنقابية و الجمعوية المناضلة التقدمية الذكرى 52 للانتفاضة المجيدة ل23 مارس 1965 بتنظيم مسيرة جماهيرية وطنية يوم 26 مارس بالدار البيضاء تحت شعار:"وحدة القوى المناضلة وتضامنها سبيلنا لتحقيق تعليم ديمقراطي عمومي مجاني وجيد" وتم من خلالها رفع مجموعة الشعارات ابرزها الدفاع عن تعليم عمومي وجيد ومجاني، و من أجل اطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين، ضد مصادرة المقر، حق الطلاب في التظيم، ضد العسكرة….. 
وفي ختام المسيرة ألقت المناضلة مريم عماني المعتقلة بموقع مراكش والتي عانقت شمس الحرية مؤخرا كلمة عبرت فيها عن تنديدها بالإعتقالات التي تطال مناضلي ومناضلات إ.و.ط.م ونددت بالهجوم الذي تشنه الدولة على قضية التعليم، فيما أشادت الكلمة الموحدة باسم الفصائل الطلابية التي ألقاها الرفيق محمد حمدان، بالمبادرة الساعية لوقف مصادرة مقر أوطم وبكل القوى التي دعمت المسيرة وشاركت فيها مع تأكيدها على أهمية الحوار والعمل الوحدوي للنهوض بالنضال الطلابي الجماهيري ليكون في مستوى مقاومة المخططات الطبقية المستهدفة للمدرسة والجامعة العموميتين. وختاما ألقى الرفيق منسق لجنة المتابعة كلمة ذكرت بالمبادرة وأهم خلاصات اللقاء التشاوري داعيا الجميع مناضلين أوطميين وفصائل ومناضلين قدماء للتجند لتنفيذها و تحقيق اهدافها المرسومة.

 

Share

اترك تعليقاً